منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



الشيخ ابوصوة: مارأيناه في السجن من تعذيب يفوق كل التصورات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الشيخ ابوصوة: مارأيناه في السجن من تعذيب يفوق كل التصورات

مُساهمة من طرف larbi في الإثنين مايو 29, 2017 12:46 am

الشيخ ابوصوة:
مارأيناه في السجن من تعذيب يفوق كل التصورات
استقبل المهجرون الليبيون والجالية الليبية بمصر، الشيخ علي بوصوة، بعد الإفراج عنه من سجن الهضبة بعد أن قضى فيه ما يقرب من ست سنوات من الاعتقال بدعوى تأييده لنظام الجماهيري عام 2011.
وأقيم بالمناسبة احتفال ألقيت فيه عدة كلمات رحبت بالشيخ واشادت بمواقفه خلال فترة أحداث فبراير، وأكدت على التضامن معه ومع كل المعتقلين الذين لايزال جزء كبير منهم في المعتقلات والسجون.
وخص الشيخ ابوصوة "بوابة افريقيا الإخبارية" بحوار خاص قال فيه: احمد الله الذي من علينا بهذا الفضل بعد الاعتقال في سجون الظلام لما يزيد عن خمس سنوات وثمانية أشهر، وأثمن وأشكر كل الجهود التي كنت اسمع بها وأنا في السجن، واليوم قام الأخوة الليبيين في مصر بالترحيب بي، وقد وجدتهم لايزالون على موقفهم الصحيح، واشكر حسن استقبالهم الذي انساني هموم السجن.
وعن فترة اعتقاله قال بوصوة، انها تجربة مريرة، قاسى فيها أشد أنواع التعذيب، حيث رأوا من مسؤولي السجن ما لايخطر على بال متجاوزين بذلك كل الأسس الانسانسة، والبعيدة كل البعد عن تعاليم الدين الإسلامي الحنيف، مضيفا أنه وجد سؤ المعاملة والتشفي لاسيما في فترة السنوات الثلاثة الأولى التي كانت فيها المعاملة من أسوأ ما يكون.
وأضاف بوصوة ان ما حدث في ليبيا تجاوز كل المقاييس، حتى أصبحت اليوم مضرب المثل للنكبة والنكسة وتدهور الأحوال، حتى اصبح الشيوخ الذين كانوا وراء ما حدث سنة 2011، أصبحوا اليوم يضربون بليبيا المثل ويحذرون من الإنجرار إلى ما آلت إليه.
وعن المواقف التي كان يعيشها داخل السجن، قال الشيخ بوصوة، أن أحد من يدعون العلم في الدين والذي كان معتقل في سجن بوسليم دخل معه في مناظرة، واتهمه بالوقوف في صف السلطان، وعندما تم الرد عليه بالحجة والبرهان، فقام باستغلال منصبه وأحاله إلى سجن انفرادي لإنه لم يجد الحجة.
وعن موقفه الذي اتخذه إبان أحداث فبراير سنة 2011، أكد بوصوة أنه كان يقدم برنامجا مرئيا "إحذروا" يحذر من خلاله من مآل الأمور، وآثار الفتنة، وكان يستند إلى الأسانيد الشرعية، واليوم توصل الشعب الليبي إلى ما تم التحذير منه، هذا مصداقا لما قاله العلماء، "الفتنة إذا اقبلت رأها العلماء، وإذا أدبرت رأها كل الناس، وهذا يعني ان الفتنة اليوم أصبحت مدبرة.
وأضاف بوصوة أن من درس التاريخ يعرف جيدا أن التاريخ يعيد نفسه، وهنا استشهد بما عرف في التاريخ الإسلامي بالفتنة الكبرى، مع الآخذ في الاعتبار بعدم التشبية بين الشخصيات.. فان المشهد تكرر بكثير من تفاصيله وحتى الدور الذي مارسه اليهودي عبدالله بن سبا، تكرر في "نكبة 17 فبراير" المتمثل في دور الصهيوني اليهودي، برنار هنري ليفي، وفي زمن الخليفة بن عفان كانت الفتنة رفعت شعار التكبير، وانتشار الشائعات، وهنا أذكر بما كتبه "علي الصلابي" في كتابه عن الخليفة عثمان بن عفان، والذي ذكر فيه عدة نقاط، وهي نفس النقاط التي تكررت في فتنة 2011 في ليبيا.
وطالب بوصوة الشعب الليبي بعد كل ما مر به من مآسي، بأن يلتف مع قوى الخير ضد قوى الشر المتمثلة في قوى وحدة الصف ورفض التدخل الخارجي، ومؤازة القوات المسلحة في حربها ضد من عاثوا في الأرض فسادا، لإن هؤلاء الذين يدعون قيام الدولة الإسلامي بعيدين كل البعد عن الإسلام، حيث انهم لم يقيموا أي حد من حدود الله، وإينما حلوا حل معهم الخوف والشر، وهذه حقيقة واقعة.


avatar
larbi
المراقب العام
المراقب العام

ذكر
عدد المساهمات : 29782
نقاط : 61159
تاريخ التسجيل : 04/05/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الشيخ ابوصوة: مارأيناه في السجن من تعذيب يفوق كل التصورات

مُساهمة من طرف الشابي في الإثنين مايو 29, 2017 1:37 am


الشابي
مشرف عام
مشرف عام

ذكر
عدد المساهمات : 5518
نقاط : 15083
تاريخ التسجيل : 04/06/2014



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى