منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



إذا كانت صورة للقائد معمر القذافي رفعها شعبه تحت قصف الناتو الصليبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إذا كانت صورة للقائد معمر القذافي رفعها شعبه تحت قصف الناتو الصليبي

مُساهمة من طرف الفارس في الأربعاء يوليو 19, 2017 10:23 pm

إذا كانت صورة للقائد معمر القذافي رفعها شعبه تحت قصف الناتو الصليبي .
أو كانت صورة لأنصار الرئيس بشار الأسد وهم يواجهون الجماعات الإرهابية.
أو كانت صورة لأنصار علي صالح في ميدان السبعين تحت القصف السعودي .
فحتما الجزيرة ستكتب أنها نوع من عبودية الشعوب ودكتاتورية الأنظمة وإستبداد الحكام وربما ستقول بالتلميح أو التصريح أنها كفر بواح بشهادة كبار أئمة وعلماء الأمة .
أما أن تقوم مذيعة في قناة الجزيرة تدعي أنها حرة ونزيهة وشفافة وصوت البسطاء والشعوب وعدو للحكام والملوك وتتهكم على التملق وتناصر قضايا الإنسان بوضع صورة لها وهي تقص تورتا عليها صورة تميم ومكتوب عليها المجد الذي يتمني ملايين العرب أن يعرفوا ذرة مجد واحدة صنعها ( هل بالقاعدة الأمريكية أو بالجنود الأتراك أو المكتب الإسرائيلي أو سفارة طالبان أو جماعة الإخوان أو فضائح رشاوي كأس العالم وتسريبات التأمر على الجيران أو أكاذيب فنزويلا والمرتزقة والإغتصاب في ليبيا أو أخيرا توقيع إتفاقية تسمح بوجود المخابرات الأمريكية مشرفين على المصرف المركزي القطري لمراقبة حركة الأموال والسيطرة عليها ) . فهذا في عرفهم شرف وكرامة وموقف تاريخي وفرض شرعي وجهاد مقدس .
أرجوكم أستفيقوا وكفاكم ترديد لشعارات واهية وخادعة كحرية وحيادية الإعلام والديمقراطية الغربية وحقوق الإنسان وأبراج دبي والحكم الرشيد في محميات لاتملك حتى سلطة على غرف نومها ... الفارس الليبي
avatar
الفارس
كاتب مجتهد
كاتب مجتهد

ذكر
عدد المساهمات : 164
نقاط : 491
تاريخ التسجيل : 23/05/2013



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إذا كانت صورة للقائد معمر القذافي رفعها شعبه تحت قصف الناتو الصليبي

مُساهمة من طرف الفارس في الأربعاء يوليو 19, 2017 10:25 pm

برلسكوني يقول ماحصل في ليبيا ليس ثورة . وساركوزي يقول نحن من حددنا الموعد وخططنا وقدنا التمرد على القذافي . وليفي يقول ذهبت لنتنياهو لجلب دعم للثوار لإسقاط عدو إسرائيل . وكلينتون قالت لم يكن لدينا أي معلومات تشير لقيام القذافي بمجزرة في بنغازي . وأوباما قال أكبر خطأ فادح أرتكبته هو التدخل في ليبيا . وبريطانيا أعلن برلمانها عبر تقرير مخابراتي أن الحرب على ليبيا بنيت على معلومات خاطئة ويتحمل مسئوليتها كاميرون .
أمام هذه العينة من الإعترافات الدولية ولدينا المزيد . يكون من العار والحرام البين والضلالة المؤكدة الحديث عن شرعية فبراير والتمسك بها والإستمرار في طريقها .
وماذا تطلبون من أدلة أكثر لكي تقنعوا أنفسكم بلحظة محاسبة للنفس في سكينة ماقبل النوم أو لحظة تذكر الحساب في لحظة خشوع تلامس فيها جباهكم ثرى الأرض أو لحظة رؤية الموت عند وصول خبر فقدان أحدهم كان لتوه فرح بنعم الدنيا وملذاتها .
على الباحثين عن حلول والرافعين شعارات الشرعية والوطنية والدين والقانون والشرف أن يخرجوا من دائرة الخيانة والمؤامرة والردة حتى نستطيع سماع صوتهم والتفاعل معهم .
أما دعواتهم لنا عبر خدع المصالحة والجيش والشرعية فهي ليست سوى فخ ينصب لإستقطاب أصحاب الحق اليقين للوقوع فيه ليصبح الجميع سواء في وحل الجريمة التاريخية .
بضع أكاذيب سربتها الجزيرة وشقيقاتها كانت حجة للبعض بالإنشقاق عن النظام . فكيف لايجرؤ هؤلاء على الإنشقاق عن فبراير وأمامهم كل الأدلة القاطعة ببطلانها وعارها بداية من نتائج الواقع المزري حتى إعترافات العالم الذي دعمها وقادها وشرعنها .
ألسنا في الحقيقة أمام منافقين ومكابرين تأخذهم العزة بالإثم . وفريق أخر من المتسلقين والمصلحيين وضعاف الإيمان الذين فقدوا الثقة في إنتصار الحق وتسابقوا نحو مخرجات مؤامرة واضحة المعالم وبشعارات الوطن البرئ مما يدعون براءة الذئب من دم يوسف .
وفي هذا أذكركم بأن الوليد بن مغيرة ذهب لرسول الله وطلب أن يقرأ عليه بعض القرأن وبعد أن سمع ذلك عرف أنه ليس كلام بشر وقال ( والله إن لقوله الذي يقول حلاوة وإن عليه لطلاوة وإنه لمثمر أعلاه مغدق أسفله وإنه ليعلو وما يعلى عليه ) ولما جاءه أبوجهل قال له : لا يرضى عنك قومك حتى تقول فيه . وبعد تفكير قال الوليد رغم معرفته الحقيقة : ان هذا سحر . ومات بعد ذلك على كفره . فأتعظوا ولاتموتوا كالوليد على فبرايريتكم التي تعرفون في داخلكم أنها ردة وعار وظلم وخيانة ... الفارس الليبي
avatar
الفارس
كاتب مجتهد
كاتب مجتهد

ذكر
عدد المساهمات : 164
نقاط : 491
تاريخ التسجيل : 23/05/2013



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إذا كانت صورة للقائد معمر القذافي رفعها شعبه تحت قصف الناتو الصليبي

مُساهمة من طرف larbi في الأربعاء يوليو 19, 2017 10:35 pm

جزء_من_جرائم_واكاذيب_قناة_الجزيرة "2011"
غير كيف بقابلوا رب العرش
في الساعات الأولى لأحداث ليبيا 2011 ، بثت قناة « الجزيرة » شريط فيديو لعدد من العسكريين النظاميين وهم يتحدثون لجهة غير ظاهرة في الصورة ، ثم عرضت جثثهم مرمية على الأرض ، وقد تبين منها أنهم قتلوا بإطلاقات على الرأس من خلف ، وقالت القناة القطرية أن نظام القذافي هو الذي أعدمهم لأنهم رفضوا تنفيذ أوامره بالتصدي للمحتجين السلميين ، ولكن مشاهدة الفيديو كاملا عبر اليوتوب تبرز أن الضحايا كانوا قد أسروا من قبل تنظيم القاعدة الذي حقق معهم ، ثم قام بتصفيتهم بشكل وحشي بتهمة المشاركة في التصدي لمخطاطاته و ملاحقة عناصره الإرهابية بمنطقة الجبل الأخضر ، وقد وجد الفرصة ملائمة للإنتقام منهم في ظل حالة الفوضى التي شهدتها البلاد
يوم 22 فبراير 2011 ، بثت القناة القطرية شريط فيديو لعشرات المتمردين وهم يضربون ويرجمون مجندا شابا من ذوي البشرة السمراء وهو يرتدي بزة عسكرية ، وقد تعمدت كتم الصوت ، بينما كان تقريرها الاخباري يتحدث عن « قبض الثوار على أحد المرتزقة الافارقة التابعين للنظام » ،بعد ذلك ظهرت الصورة الكاملة ، فقد تم تعليق الشاب في أحد جسور بنغازي ، ثم سُلخ جلده و قُطّع لحمه وهو حي ، ليتبين أنه ليبي الجنسي إسمه هشام شوشان ، من مدينة العجيلات غربي البلاد ، وكان في بنغازي ليقضي فترة التجنيد الاجباري ، اما لماذا كتمت « الجزيرة » ، فلأنه كان يتكلم بلهجة ليبية ويصرخ مدافعا عن هويته الحقيقية
قبل تلك الحادثة بيومين ، كانت قناة « الجزيرة » تخصص مساحات البث للحديث عن هجوم جوي ينفذه الطيران الحربي الليبي على متظاهرين في عدد من المدن من بينهما طرابلس ، وكان هناك من يتدخل بالهاتف ليقول أنه شاهد طائرة إسرئيلية من نوع اف 16 تدعم النظام ، وأن هناك مئات القتلى والمصابين ، ليتبين لاحقا أن النظام الليبي لم يستعمل مطلقا الطيران في قصف المحتجين ، وأن شاهد العيان كان يتحدث من شقة في حي النصر بتونس العاصمة ، وقد تم تكليفه مع العشرات من قبل جماعة الإخوان بالتدخل على أنهم يتحدثون من الداخل الليبي
بعد 20 يوما من الأحداث في ليبيا ، كانت قناة الجزيرة تؤكد أن عدد القتلى في بنغازي وصل الى 10 الاف ، بينما أكدت المعطيات الرسمية في ما بعد أنه لم يتجاوز المائتين وأن أغلبهم من عناصر النظام الذي تولت الجماعات الإرهابية تصفيتهم
ويأخذ الوضع بعدا أشد دراماتيكية ، عندما يكتشف العالم بعد 2011 أن مئات الليبيين من ذوي البشرة السمراء تمت تصفيتهم بدعوى أنهم مرتزقة أفارقة ، وأن النظام لم يعتمد أصلا على المرتزقة الاجانب عكس ما روجت له قناة « الجزيرة » وإنما العكس هو الصحيح ، فقد إستعان المتمردون الاسلاميون الليبيون بمسلحين من الإخوان والقاعدة وحماس وحزب الله وغيرهم ، دخلوا الأراضي الليبية للمشاركة في حرب الإطاحة بنظام القذافي ، في ظل مخطط قطري كان يهدف الى وضع ليبيا بين أيدي حلفائها المتشددين
لم تقف أكاذيب القناة القطرية عند هذا الحد بل تحدثت عن إغتصاب الاف الليبيات من قبل العناصر النظام وعن تنظيم جلسات إغتصاب إنتقاما من الثوار في مصراتة ومدن ليبية أخرى ، ولكن بعد أشهر من الإطاحة بالقذافي ، تأكد أنه تسجل حالات الإغتصاب تلك ، وإنما الحديث عنها كان جزءا من التجييش الإعلامي الذي عرفت به « الجزيرة » إنطلاقا من إن الجماعات الإسلامية ومنذ حرب افغانستان الأولى وهي تعتمد على أكذوبة « إغتصاب المحصنات » لإستدرار العطف الشعبي في الدول الاسلامية
وقضية الإغتصاب لها رمز إسمه إيمان العبيدي ، التي كانت قناة « الجزيرة » تقدمها على أنها أيقونة الثورة والثوار ، وقد كانت تعيش في غرب البلاد فرارا من أسرتها وقبيلتها في المنطقة الشرقية ، وفي 26 مارس 2011 تم الدفع بها الى مؤتمر صحفي في طرابلس لتعلن بأنها آغتصبت من قبل كتائب القذافي ، فأثارت ضجة على الصعيد العالمي بأسره ، وتم توقيفها من قبل النظام أنذاك ليطلق سراحها بعد ساعات قليلة ، ومن هناك غادرت ليبيا نحو تونس ، ثم تم ترحيلها الى الدوحة لتعامل معاملة القائدة الثورية ،ولكن في 2 يونيو 2011 أطردت السلطات القطري ضيفتها ، ورحلتها في طائرة عسكرية نحو بنغازي ،وقال ممثل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في واشنطن فنسنت كوشيتيل لوكالة الأنباء الفرنسية أن العبيدي لم تكن تريد العودة الى ليبيا خوفاً على حياتها،
وصرحت العبيدي لقناة سي إن إن بأن السلطات القطرية صادرت كل شيء منها ومن والديها، بما في ذلك الهواتف الخلوية والكمبيوتر المحمول وبعض الأموال قبل أن تتهم المجلس الوطني الانتقالي باستغلالها، قبل أن تشير تقارير إعلامية الى أنها أحرجت القطريين والليبيين على حد السواء بتصرفاتها الفاضحة ، التي فسرها في ما بعد الحكم الصادر ضدها في سبتمبر 2015 من قبل أندرو ماكدونالد القاضي بمحكمة مقاطعة بولدر بالولاية الأمريكية ، والمتمثل في السجن 6 سنوات رغم أن العقوبة قد تصل إلى 16 سنة، بعد طلب من ممثل الادعاء جوناثان مارتن الذي قال إنه يجب مراعاة تاريخيها كلاجئة هربت من ساحة حرب، مضيفا أنها "جرحت سيدتين بشكل عنيف ولذلك يجب معاقبتها ولكن بالحد الأدنى".
وبحسب محاضر الشرطة الفيديرالية ، فإن العبيدي إعتدت في فبراير 2014 على اثنتين من الزبائن في حانة بوسط بولدر، حيث سكبت البيرة الخاصة بها على واحدة، ثم رشقت الأخرى بالكأس، مما أسفر عن جرحها.، ولم تكن المرة الأولى التي تدخل فيها بعراك في الولايات المتحدة فقد كانت اعتقلت 3 مرات سابقا بسبب السلوك المضطرب، ومقاومة الاعتقال، والاعتداء.
إن الأكاذيب التي إعتمدتها قناة « الجزيرة » في ليبيا أكثر من أن تحصى أو تعد ، حتى أن القناة القطرية كانت تشارك بدور كبير في صناعة الأكذوبة ، ثم تدفع بها للترويج على نطاق واسع ، قبل أن يجعل منها حكام الدوحة قرينة سياسية تخدم مصالهم وحساباتهم في المنطقة ، ليس ضد بلد بعينه ، وإنما ضد كل من يصطدم مشروعه السياسي والحضاري والثقافي والاخلاقي مع تنظيم الحمدين الارهابي
وسيذكر التاريخ أن عشرات الآلاف من القتلى ومئات الألاف من الأيتام والأرامل والمصابين والمعوقين ، وملايين المشردين داخل الوطن العربي وخارجه ، كانوا ضحايا لقناة « الجزيرة » التي يمكن القول أنها في حد ذاتها منظمة إرهابية مكتملة الذات والصفات بزعاماتها وقياداتها ومرتزقتها وغرفها المظلمة وتمويلاتها المشبوهة ومخططاتها الشيطانية وولاءاتها الجهن
بقلم_الحبيب_الاسود
avatar
larbi
المراقب العام
المراقب العام

ذكر
عدد المساهمات : 29877
نقاط : 61335
تاريخ التسجيل : 04/05/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى