منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



تفاصيل الصفقة السرية بين داعش و قسد و التحالف الاميركي التي اخرجت مسلحي التنظيم من الرقة بدون قتال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تفاصيل الصفقة السرية بين داعش و قسد و التحالف الاميركي التي اخرجت مسلحي التنظيم من الرقة بدون قتال

مُساهمة من طرف الشابي في الأربعاء نوفمبر 15, 2017 12:25 am

"سرّ الرقة القذر". هذا ما عنونت به شبكة "بي بي سي" تحقيقها الاستقصائي، الذي كشف عن صفقة سريّة سمحت لمئات من مسلحي تنظيم "داعش" بمغادرة الرقة برفقة عائلاتهم.
هروب مسلحي "داعش" قد يبدو عادياً إذا ما قورن بمعارك سابقة خاضها التنظيم وتسرّب بعدها مقاتلوه، لكن ما كشفته الشبكة البريطانيّة كان حصول الصفقة التي سهّلت هروبهم تحت إشراف التحالف الدولي والمقاتلين الأكراد الذين سيطروا على المدينة.
وفق ما جاء في التقرير، فقد خرج بعض أهم أعضاء التنظيم وعائلاتهم، إضافة إلى عشرات المقاتلين الأجانب، متوجهين إلى أنحاء مختلفة من سوريا بينما وصل عدد منهم إلى تركيا.
"نقلنا حوالي 4000 شخص"
يبدأ التحقيق مع شهادة أبو فوزي (اسم مستعار)، وهو سائق إحدى الشاحنات التي نقلت المقاتلين.
في البداية، اعتقد أبو فوزي أن ما سيقوم به لن يكون سوى مجرّد مهمة عادية كسابقاتها. لكن هذه المرة اكتشف أن الشحنة التي يُفترض به نقلها هي "شحنة بشريّة". كانت "قوات سوريا الديمقراطية" قد طلبت منه نقل مئات من العائلات من مدينة الطبقة إلى مخيم مجاور.
"قالوا لنا إن المهمة تبدأ في 12 أكتوبر، وتستغرق ست ساعات كحد أقصى. اكتشفنا لاحقا أنهم كذبوا علينا. الرحلة تستغرق 3 أيام من القيادة المضنية، ننقل خلالها مئات من مقاتلي داعش وعائلاتهم، كذلك أطناناً من الأسلحة وذخائر التنظيم"، يقول أبو فوزي.
هو واحد من العديد من سائقي الشاحنات الذين تلقوا وعوداً بقبض آلاف الدولارات لقاء هذه المهمة شرط إبقائها سريّة. لكن ما وصفها بـ"الرحلة إلى الجحيم" قد انتهت ولم يتلق أي فلس، ليشعر مع كثير من السائقين بالغضب الشديد، حسب التقرير.
يشرح أبو فوزي "لقد فخّخ عناصر داعش شاحناتنا"، لافتاً إلى أنهم "كانوا سيقومون بتفجيرها في حال الإخلال بالصفقة، كما أنّ النساء والأطفال ارتدوا أحزمة ناسفة".
من جهة ثانية، كان المقاتلون يشتمون ويهددون السائقين طوال الطريق.
حسب ما نقله أبو فوزي وسائقون آخرون، كان المقاتلون يقولون "أخبرونا متى تبنون الرقة من جديد... سنعود إليكم"، مضيفاً "كانوا متحدين ولم يبدوا مهتمين بما حدث معه. لقد اتهمونا بطردهم من الرقة... وهددتني إحدى النساء برشاش تحمله".
يكذّب أبو فوزي ما أعلنته قوات سوريا الديمقراطية عن هروب قلة من مقاتلي داعش من المدينة. يقول "نقلنا حوالي 4 آلاف شخص بما في ذلك النساء والأطفال، على متن مركباتنا ومركباتهم معاً، عندما دخلنا الرقة، كنا نظن أن هناك 200 شخص لنقلهم، ولكن في حافلتي وحدها، نقلت 112 شخصاً".
http://www.bbc.co.uk/news/resources/idt-sh/raqqas_dirty_secret

الشابي
مشرف عام
مشرف عام

ذكر
عدد المساهمات : 5746
نقاط : 15721
تاريخ التسجيل : 04/06/2014



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى