منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



اليوم :: ظهر الراس الثاني للصهيونية العالمية في اليمن بعد رأسها الاول ليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اليوم :: ظهر الراس الثاني للصهيونية العالمية في اليمن بعد رأسها الاول ليبيا

مُساهمة من طرف محسن الاخضر في الإثنين ديسمبر 04, 2017 7:26 pm


اليوم وبعد مرور سبع سنوات على ظهور الرأس الأول للأفعى الصهيونية في ليبيا بأسم الربيع العربي لتغير النظام من أجل تطبيق الديمقراطية وحقوق الانسان وحماية المدنيين عام 2011م التي يتمتع بها الشعب الليبي اليوم بفضل الاتحاد الاوروبي وبقيادة الدولة اليهودية قطر + السعودية + الأمارات + تركيا+ إيران ضد الزعيم معمر القذافي حتى لايجد الشعب الليبي رمز وطني يلتف حوله وتتوحيد كلمة الشعب الليبي عليه فلابد من تخلص الزعيم معمر القذافي مع تخلص من أي وطني شريف يمكن أن يحقق ذلك عبر مؤسساتها الأمنية التي لاتخضع لقوانيين الدولية أمثال بلاك ووتر وCNN ومنظمات المجتمع المدني لفريدوم هاوس .. في عام 2008 قام كل من James K. Glassman و Gared Cohen بقيادة تحالفاً مع أسماء كبيرة في القطاع الخاص الأمريكي مثل MTV , Google, Howcast, Facebook و برعاية وزارة الخارجية الأمريكية أسسوا منظمة تسمى Sad Alliance for Youth Movement : AYMأي تحالف حركات الشباب و الموقع التنفيذي لها movements.org ).

واليوم ظهر لنا الرأس الثاني للأفعى الصهيونية في اليمن بعد مرور سبع سنوات على الربيع العربي فيها باسم الصمود ومواجة العدوان بقيادة دولة اليهودية قطر + إيران + تركيا بتحالف الحوثيين مع ضد الشعب اليمني مع تهيئة السعودية والامارات لاسقاطها بعد قطع رؤوسهم من الأفعى الصهيونية مع الأبقاء الرؤوس الافعي الصهيونية لأستمكال مشروع الشرق الاوسط الكبير بقيادة دولة اليهودية قطر عبر اتفاقيات موقعة مع المخابرات البريطانية – الاسرائيلية بينما الباقي عن أدوات مثلهم مثل السعودية والامارات وغيرهم الاغبياء .. فلهذا نسمع أكاذيب بمحور محاربة الارهاب والصمود بقيادة إيران ومحور الداعم للارهاب بقيادة قطر كيف تتحالف قطر وإيران معاً؟؟ .. ماهي النقطة المشتركة التي تجمعها؟؟.
- الأجابة :
تقول : بأن جميعهم يعملون لدى المخابرات العسكرية السرائيلية والبريطانية مثلهم الاوروبيين والامريكان وفق الخطة الصهيونية لعائلات الأربعة التي أسست حركة كمارا الجورجية تأسست عام 2003 العام الذي أعلنت فيه أمريكا بدء خطتها لنشر منظمات المجتمع المدني في العالم أو المنظمات غير الحكومية التي تحارب الرئيس الامريكي الترامب داخلياً وتعمل على تفكيك الاولايات المتحدة الامريكية والتي ستتلقى معونات من الولايات المتحدة الأمريكية.
مركز كانفاس بصربيا وتلقى البعض الآخر وخاصة تيار الاسلام السياسي هذه التدريبات بقطر عن طريق أكاديمية التغيير التي تروج لأعمال ودراسات جين شارب وتقوم بتدريسها.

الدراسات التي تقدمها كانفاس هي تكتيكات لحروب اللاعنف والمكافحة السلمية المستوحاة من مقاومة غاندي للاحتلال البريطاني للهند .. واضع تكتيكات حرب اللاعنف هو جين شارب - خبير استراتيجي حربي متقاعد تلقى منحة على رسالة الدكتوراة الخاصة باللاعنف من الاستخبارات الأمريكية - ويمول كتيبات و تعليمات ومراكز جين شارب الملياردير الصهيوني بيتر أكيرمان وهو الرجل الصهيوني الثاني المشارك في الثورات الملونة بعد جورج سوروس كما أن جين شارب بدأ أعماله بمركز صغير يسمى ألبرت أينشتين بأمريكا قبل أن يتطور إلى كانفاس في صيربيا ومركز ألبرت أينشتين مرتبط بالكولونيل روبرت هالفي وهو خبير حربي سابق بجيش الولايات المتحدة الأمريكية وبالتعاون مع جين شارب أفاد كثيراً من خبرته إلى تكتيكات حرب اللاعنف.
ضمن الكتب التي وضعها جين شارب كتاب لتغيير الأنظمة عن طريق التحكم في مقدرات الدولة بواسطة الشعب يلزم ذلك الضغط على كل مؤسسات الدولة بل بمعنى أصح تغيير كل أعمدة الدولة بما فيهم الجيش وطريقة التغيير المتبعة هي طريقة الهدم وإقصاء جميع رموز الدولة أصحاب الخبرات على أن يتم إعادة بناء ذلك من جديد على أسس تضمن العدالة الاجتماعية والتقدم والديمقراطية كما يقولون لأتباعهم .. إلا أن واضعي هذه الكتب والاستراتيجيات تفننوا في وضع خطط الهدم والضغط وخلخلة كل مؤسسات الدولة بدقة ولم يضعوا أي استراتيجيات للبناء فلا تجد حتى مقال واحد يتحدث عن البناء، ناهيك عن عشرات الكتب والمقالات والتعليمات التي تتحدث عن فنون الهدم ! .. ومن هنا يتضح لك الغرض الحقيقي لواضعي الاستراتيجية.

تعمل كانفاس حالياً مع شبكات من 50 بلداً آخر تتضمن بيلاروس وميانمار (بورما). و مع إلقاء نظرة على أنشطتها وجدول أعمالها، فمن الواضح أنهم مشاركون في تغيير النظام العالمي وذلك سوف يساعد مباشرة في التطويق على روسيا والصين، لذلك تجد الموقف الروسي معارض لهذه الثورات بالعالم العربي بشكل واضح. وتعمل منظمات بيتر أكيرمان وجورج سوروس الصهيونيان المغرمان بالنظام العالمي الجديد .. تحدث سيرجي بوبوفيتش قائد منظمة أوتبور الصيربية عن شبكة من المنظمات تعمل في أكثر من 50 دولة في العالم بحركات معارضة مختلفة لإحداث تغييرات و ثورات وفق أجندات محددة تخدم الامبريالية الاستعمارية و بعض حركات المعارضة التي تعمل تحت منظمات المجتمع المدني لجورج سوروس :
حركة كاخ الصهيونية
حركة أوتبور - صيربيا
حركة كمارا - جورجيا
حركة بورا - أوكرانيا
حركة كلكل - كازاخستان
حملة دعم أوباما - أمريكا
ثورة الأرز - لبنان
الثورة الخضراء - أيران
حركة التغيير الديمقراطي - زيمباوي
حزب الرابطة الوطنية للديمقراطية - مينامار
حركة احتلوا - أمريكا
حركة الشريط الأبيض - روسيا
ثورة الياسمين – تونس –
ثورة 17 فبراير - ليبيا
حركة 6 ابريل – مصر
لجان التنسيق المحلية - سوريا– اليمن
حركة قرفنا - السودان
حركة مجافت - ألبانيا
حركة القميص الأحمر - تايلاند
حركة زوبر (الثور) - بيلاروس
PSM - ماليزيا
فينزويلا - 2007
حركة أوبورونا - روسيا
حركة بيريش - ماليزيا
وفي المؤتمر صرّح Glassman أنّ الحكومة الأمريكية كانت على علاقة وثيقة بمنظمات مجتمع مدني مصرية منذ وقت طويل و ترعاها في سبيل التغيير (و هو ما قاله أوباما نفسه أيضا في اجتماعه مع مدراء جوجل 14 نوفمبر 2007 -أي قبلها بزمن طويل - حيث قال : أنتم ستساعدون في إحداث التغيير من الأسفل للأعلى .. الأيدلوجية المستخدمة لتجنيد عناصر الطابور الخامس هي أيدلوجية الجراس روتس Grassroots التي وضعت بواسطة الاستخبارات المركزية الأمريكية والبريطانية والاسرائيلية عن طريق منظر ال Think tanks في زمن جورج بوش وهو جيمس جلاسمان و أيضاً هو عضو في أجندة المحافظين الجدد والتي قادت الحرب ضد الإرهاب المزعومة ضد العراق وأفغانستان من قبل .. في حالة حرب اللاعنف هو التكتيك الجديد للغزو بلا تدخل عسكري إلا لو فشل هذا التكتيك في تحقيق الأهداف المطلوبة فيلزم حينئذ التدخل الخارجي العسكري بعد إضعاف مؤسسات الدولة وتدمير جيشها عن طريق عناصر الطابور الخامس الذي يعمل كجواسيس لصالح الغرب المعتدي داخل دولته بعلم أو بجهل !

قام جيمس جلاسمان بزيارة إلى مصر و في اجتماع بين James K. Glassman و ناشطون سياسيون مصريون في الجامعة الأمريكية في القاهرة يوم 12 يناير 2009 و حينها كان Glassman يشغل منصب
Undersecretary for Public Diplomacy and Public Affairs في الحكومة الأمريكية.

وهذه المنظمة "موفمنتس" هي المنظمة الأم وهي مسئولة عن تدريب وتنظيم وتمويل وتوفير سبل التكنولوجيا والنصائح والاستراتيجيات اللازمة لتغيير الأنظمة ومواجهة التحديات في كل الدول العربية والأجنبية الداخلة في الأجندة الأمريكية و حتى وفروا سبل الدخول على الانترنت أثناء قطع الاتصالات في مصر وهذا يفسر نشاط كثير من الصفحات على الفيسبوك و تويتر و غيرهم أثناء قطع الحكومة المصرية للانترنت فهم لم يكونوا أدمنز بالخارج بل كانوا نشطاء يتبعون تعليمات موفمنتس من مصر، حيث وفرت المنظمة أرقام دولية للدخول علي الانترنت من خلالها عن طريق الـ DSL.
من موّل التدريب في بلغراد؟
1- Center for Applied Nonviolent Action and Strategies
اختصاراً : CANVAS في بلغراد
2- (International Center for Nonviolent Conflict (ICNC
و التي أسسها و موّلها المليونير Peter Ackerman و الذي ترأس أيضا
Freedom House بين 2005-2009 و يضم "اختصاصيين تغيير أنظمة حكم" وهو الوصف الحرفي.
تم الاتفاق علي أربع طرق أساسية لإحداث التغيير هي :
1. الإقناع بالتغيير .
2. الضغط البسيط .
3. الإجبار علي تقديم تنازلات .
4. تفكيك النظام ، و هو أكثر الوسائل خطورة لأنه يعني حالة اللادولة كالصومال وليبيا واليمن والعراق خطورة التدريبات أنها كلها لتفكيك النظام و سقوطه فقط و ليس هناك اي تكنيك ولا استراتيجيات و لا خطط لإعادة البناء بأي طريقة كانت.
كانت البداية في حركة أوتبور بصيربيا التي أطاحت بالديكتاتور سلوبودان مليسوفيتش عام 2000 .. تم تمويل أوتبور عن طريق منظمة الأمن والتعاون الأوروبية والأمم المتحدة UN ومنظمة حقوقية تسمى humanity in action وكذلك من فريدوم هاوس (بيت الحرية الأمريكي)، وترك بعض أعضاء أوتبور الحركة عند اكتشافهم لمصادر تمويلها بعد الاطاحة بمليسوفيتش، هذه المعلومات مذكورة في تقرير Revolution in the arab world المعد بواسطة مجلة العلاقات الخارجية الأمريكية FP.

بعد نجاح حركة أوتبور في مهمتها تم تطويرها إلى مركز لدراسات اللاعنف يصدر التجربة للدول المراد تغيير أنظمتها حول العالم و تم تسمية المركز : كانفاس بالانجليزية :
CANVAS : Center for Applied Nonviolent Action and Strategies بعد ذلك تم تصدير ثورة صيربيا إلى جورجيا عن طريق حركة كمارا والتي تعني "يكفي" و تم تسميتها بالثورة الوردية و ذلك عام 2003 ثم بعد ذلك انتقلت الثورات الملونة إلى روسيا عام 2005 ثم إلى فنزويلا عام 2007 تم تسميتها بالثورات الملونة لأن كل حركة اتخذت شعاراً لها له علاقة بالألوان لجذب الجمهور تحت شعار واحد وتم نسبة الثورات الملونة لجورج سوروس لأنه الممول الرئيسي للصندوق الوطني للديمقراطية NED ويمول كذلك فريدوم هاوس .. هذه القوة التي تعمل على دعم قطر وإيران وتركيا بشكل سري من خلال أتفاقيات سرية موقعة بينهم وهي التي تعمل ضد الرئيس الامريكي الترامب داخل الولايات المتحدة الامريكية وضد الشعب الامريكي بدعم بريطاني – اسرائيلي – اوروبي بتمويل العائلات اليهودية الصهيونية مالياً.. فالحقيقة لاتوجد مقاومة فكله أكاذيب فحميع الدول العربية تدعم الكيان الصهيوني باسم دعم المقاومة والشعب الفلسطيني بينما الاموال المتبرعين بها للشعب الفلسطيني تذهب إلى البنك الاسرائيلي المركزي .. هل هناك بنك مركزي خاص بدولة فلسطين ؟؟ .. هل هناك عملة خاصة بدولة فلسطين ؟؟ .. هل يتم تحويل هذه الاموال البنوك الفلسطينية ؟؟.. الاجابة طبعاً لا تذهب البنوك الاسرائيلية والفلسطيين يتعاملون بالعملة اليهودية الشيكل فكل ذلك ضحك على الشعوب العربية والاسلامية بقيادة اليهودية والعائلات الصهيونية التي منحتهم الحكم الدول العربية والاسلامية .. من يقول لا سيكون مصيره مثل صدام والقذافي وصالح ولكن الطريقة والادوات تختلف من شخص الأخر .. المخابرات الايرانية والقطرية هي من قامت بتصفية الرئيس عبدالله صالح .

ملاحظة : أخيرة للنظر هي أن كانفاس كانت وراء : " الثورة الوردية " في جورجيا "الثورة البرتقالية" في أوكرانيا، وتعمل حاليا مع شبكات من 50 بلداً آخر وبيلاروس وميانمار (بورما). و مع إلقاء نظرة على أنشطتها وجدول أعمالها للعولمة، فمن الواضح أنهم متورطون في تغيير النظام العالمي و سوف تساعد مباشرة في التطويق على روسيا والصين.
إلى الامام والكفاح الثوري مستمر ضد جرذان بني صهيون


محسن الاخضر
عضو فعال
عضو فعال

ذكر
عدد المساهمات : 3051
نقاط : 5183
تاريخ التسجيل : 12/10/2013



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى