منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



المظلوم عبدالله منصـور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المظلوم عبدالله منصـور

مُساهمة من طرف محارب الجردان الخضر في الإثنين ديسمبر 25, 2017 9:54 pm

على زمن 17 فبراير اصبحت الوطنية جريمة يخضع مرتكبها لعقوبة قد تصل الي السجن المؤبد او الاعدام ، ولهذا فإن الدفاع القانوني عن كل الأسرى لن يكون مجدي الا اذا اعترفنا ان الموازين قد انقلبت وان الافعال البطولية قد صارت جرائم جنائية وهذا بالتأكيد واقع لا يقبله حتي المجنون .
في سجون المليشيات رأيت عبدالله منصور الانسان عبدالله الشاعر الذي يسكن الوطن قلبه منذ صغر سنه ، عبدالله رجل الدولة في الآمن في الاعلام في حل مشاكل الشباب ، ماهي جريمته ولماذا يتواجد وراء القضبان ؟
لن يجيبك احد فالنائب العام مغلوب على آمره والقوانين كلها في اجازة اجبارية والعدالة غائبة منذ ان فقد هذا الوطن رجاله .
عبدالله منصور كان منهل للتسامح فهو لم يعتدي على احد لم يرفع صوته على احد ، لا ينقل لك خبر سيء ويكون اول المتصلين بك عندما يسمع خبر يمكن ان يدخل البهجة والفرح الي قلبك .
كان في الاحداث على تواصل مستمر بالهاتف مع العقيد وكان يقول له في كل مرة سيدي لا تنزعج انهم اولادنا ونحن أهلهم ومهما ذهبوا بعيداً فمصير الابن ان يعود الي أهله وبيته ، للآمانة طريقته في بث الطمانينة وتجحيم الآزمـة كانت تدل على نفس طاهرة وقلب لا يعرف السواد والحقد .
عبدالله منصور كان اخر المغادرين من طرابلس فقد ظل يعمل طيلة شهور طويلة لإجل اطلاق الذين تم القبض عليهم في الاحداث بالاتفاق مع شيوخ واعيان قبائلهم وهو الوحيد الذي كان يدرس مطالب الشباب الذي خرجوا للشوارع ويحاول ان يجد لها الحلول في وقت صعب للغاية .
يكذب من يقول ان عبدالله منصور حمل السلاح في مواجهة احد من اتباع 17 فبراير فالرجل على قناعة تامة بإن ما تفعله الكلمة لا تستطيع ان تحققه الرصاصة .
عبدالله منصور مكسب لكل الليبين وهو المصيبة الثانية التي لحقت بقبيلة اولاد سليمان بعد رحيل عبدالسلام الزادمة .
هل يعقل ان رجل مثل عبدالله منصور يباع للخونة بحفنة من الآموال ورجال قبيلة اولاد سليمان على قيد الحياة ؟ فلتذهـب عائلة سيف النصر اللعينة للجحيم فو الله الذي لا آله غيره شعرة واحد من راس عبدالله منصور اغلي في نظر الوطن من كل التاريخ المزيف الذي كتب بأسم هذه العائلة السرطانية الخبيثة .
ونحن هنا نطالب كل الاحرار من مثقفين واعلاميين وشعراء ورفاق ان يسعوا لإطلاق سراح عبدالله منصور وكل رفاقه من سجون المليشيات .
فالدولة التي يكون رجالها في السجن لا تقوم والوطن الذي يفقد رجاله لا يتحرر ، وطالما اننا اختارنا الصمت والرضى بالواقع فلن نتخلص من وباء الفوضى وهذا المسلسل الطويل الذي تنهش فيه الكلاب لحومنا في النهار وتحرمنا من النوم بنباحها مع حلول الظلام .
لا تيأس يا عبدالله منصور ولا تنزعج فحتي الان لم تخلق بعد القضبان التي تهزم عزائـم الرجال .
=============
ولازال عزف الرصاص مستمرآ
الموسيقار

avatar
محارب الجردان الخضر
عضو فعال
عضو فعال

ذكر
عدد المساهمات : 889
نقاط : 1987
تاريخ التسجيل : 26/07/2013



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى