منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



كل عام وأنتم بخير ...

اذهب الى الأسفل

كل عام وأنتم بخير ...

مُساهمة من طرف الفارس في الثلاثاء يناير 02, 2018 8:48 pm

سبع عجاف من زمن المؤامرة على الشرق العصي ، بكل فسيفسائه المتعايشة بذلك الإرث العظيم من التاريخ . سبع عجاف أنقلب فيه المخطط على كل أوجهه ، ولبس كل أقنعته ، ورسم كل شعاراته الملونة ، وغير لباسه وحذائه وشكل تسريحته . سبع عجاف من حلم أمبريالي الهوى ، إخواني الهوية ، أرهابي الهواية ، صهيوني الهدف ، يصل إلى الهاوية في أخر المطاف .
من العراق وسوريا حتى ليبيا واليمن ، ترك كل شئ للفوضى الخلاقة ، التي فُرشت لها الأرضية بفراغ أمن لممارسة كل ماتؤمن به الشياطين وعبدتها ، فقط فيتو واحد على خطين أحمرين أمن "إسرائيل" وخطوط النفط ، تم تحفيظهم لكل الذين غُسلت عقولهم ، وتحولوا فكريا كالمتحولين جنسيا تماما ليصبح الإنتماء إجباريا .
فُتحت السجون ، كما فُتحت مصحات الأمراض العقلية والنفسية ، كما فُتحت الحدود للسلاح والمخدرات والأغذية المسرطنة والأدوية المنتهية الصلاحية والنفايات القاتلة والكتب الصفراء ودعاة الإنفصال والإلحاد والتغريب والتقليد والإباحية والمثلية والشعوذة ، وتنفس كل شي حرية القول والفعل والإعتقاد ، بلا حدود ولاضوابط ولاقيود ولامحرمات ولامكروهات ولاممنوعات .
سقطت الملايين ضحايا بدون ذنب ، وأضعافهم مشردين في الخيام يتسولون سد الرمق ، وأخرين تائهين في رحلات الهجرة القسرية تتخطفهم الموت على الشواطئ إن نجو من غضب الأمواج ، وأخرين مسكوت عنهم عمدا في زنازين العذاب ، وأكتفت الأمم المتحدة بضبط المحضر ببعض القلق ، وظل الصوت الوحيد الذي لم يصمت هو الواعد رغم موت الموعود ، والمُبشر رغم ضياع المصدقين في غيابات الجب ، وفلاسفة الربيع رغم كفر الثائرين به ، وفقهاء الحوريات رغم أن الأتباع لم يشتموا رائحة الجنة التي توجد من مسيرة مائة عام .
شعارات التقدم البراقة عادت بالمنطقة لقرون سحيقة ، فعاد إلينا السلطان العثماني بجنوده وخازوقه ، والخليفة بغنائمه وسباياه وأعمدة صلبه ، والعمامة بجهاد النكاح وبول بعيرها ، والكازي بسراجه وسوطه وبوارجه ، واللحى بقملها ، والجرذان بطاعونها ، وتحضرت تونس بشواطئ العراة وحقوق المثليين ، وتحضرت ليبيا بغزو القبائل وحروب البسوس ووعيد الزير سالم ، وتحضرت العراق بعودة التتار واحراق المكتبات ونهب المتاحف وتحويل النهرين لدماء ودموع ، وتحضرت سوريا بتحويلها طاولة للقمار يقتطع كل عاهر قطعة منها يديرها ويسبي نسائها ويسقط عليها حمم غضبه ويفاوض بها في عواصم الضباب ، والقدس في غلاف أحمر هدية رأس السنة تكفيرا عن خرافة الهولوكست .
المقامرون أنتقلوا بوحي وول ستريت من شاشات القنوات إلى ميادين الهتاف ، ومنها بتمائم الثورة إلى خزائن المصارف ، ومنها على بساط الشرعية الأممية بعد أن غسلوا أيديهم من الدم الحرام والمال الحرام إلى مؤتمرات جنيف وفيينا والصخيرات ، ليعودوا لإكمال الفصل الأخير في بداية العقد الثاني للربيع .
لكن عام جديد يطل فجره بكتابة أحرفه الأولى من ريف حلب ، مرورا بحاضرة صنعاء ، حتى رمال غات ، لترسم جموع الصادقين لوحة بهية منقوشة بمجد الشرق العظيم ، تهتز لها عواصف شياطين الغرب .
عام جديد حتما ليس كسابقيه ، بمعطيات مختلفة ، وواقع غير التحالفات ، وعائدين من ردة أبابيل الصليب ، وتائبين من ضلالة جهاد العرعور والغرياني والقرضاوي ، ونادمين عن عواصف أمراء النفط والغاز ، ومستفيقين من هلوسة الكبتاجون ، وحسناوات عربية آل سعود ، وغلمان جزيرة آل ثاني ، ومراهقي أبوظبي .
تاريخ ينفض الغبار على أمجاد أمة ، وجغرافيا مشبعة بخطوات الأنبياء والنصوص المقدسة وكرامات الصالحين وسنابك خيل الفاتحين تعودت التحدي ، بدأت رمالها تتحرك ، لايسمع حسيسها إلا من قرأ الكتاب بتدبر ، والتاريخ بوعي ، والغد بحكمة ، ولكم جميعا أيها الشرق العظيم ، وحملة أخر الرسالات ، والقابضين على الحق كالجمر في زمن السقوط ، لكم جميعا بشرى الصابرين ، وكل العام وأنتم بخير ... الفارس الليبي

avatar
الفارس
كاتب مجتهد
كاتب مجتهد

ذكر
عدد المساهمات : 255
نقاط : 727
تاريخ التسجيل : 23/05/2013



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كل عام وأنتم بخير ...

مُساهمة من طرف tatjana-iv في الأربعاء يناير 03, 2018 5:47 pm

كل العام وأنتم بخير ..

tatjana-iv
مشرفة
مشرفة

انثى
عدد المساهمات : 466
نقاط : 546
تاريخ التسجيل : 23/06/2013



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى