منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



عائلة القائد الشهيد توجه نداءً بخصوص الاسير الساعدي المتحصل على حكم بالبراءة

اذهب الى الأسفل

عائلة القائد الشهيد توجه نداءً بخصوص الاسير الساعدي المتحصل على حكم بالبراءة

مُساهمة من طرف محارب الجردان الخضر في الثلاثاء مايو 08, 2018 12:55 am

أوج – القاهرة

وجهت عائلة القائد الشهيد معمر القذافي نداءً لكل الخيرين وأبناء القبائل العريقة، ورجال القانون الشرفاء والمنظمات القانونية والإنسانية، بخصوص الاصرار على عدم الافراج عن اللواء الاسير الساعدي معمر القذافي من قبل المعنيين بالعاصمة طرابلس، رغم تحصله على حكم بالبراءة منذ قرابة الشهر ونيف.

وأكدت العائلة في ندائها الذي نشرته على صفحتها بموقع الفيسبوك، اليوم الاثنين، أن الساعدي بريء امام الله وامام القانون، مشيرة إلى انه تحصل على حكم بالبراءة من قبل رجال القضاء الحقيقيين.

وكشف النداء عن عدم تمكن العائلة من التواصل مع ابنها او محاميته من زيارته، لافتة إلى رفض الجهات المعنية السماح للمحامية باللقاء أو الاتصال بموكلها.

واعربت عائلة القائد الشهيد عن شكوكها في تدهور الوضع الصحي للاسير الساعدي، معلناً عن عدم تلقيها أي رد من مايسمى بالنائب العام او حارس السجن.

يذكر أن محكمة استئناف طرابلس حكمت في الـ3 من شهر الطير الماضي ببراءة اللواء الاسير الساعدي معمر القذافيفي القضية رقم (2005/877) التي تنظر في قضية مقتل الرياضي بشير الرياني.

ونال الساعدي البراءة في هذه القضية، بناءاً على شهادة الشهود وملف القضية الذي اُغلق منذ سنوات.

يشار إلى أن الدائرة الجنائية بمحكمة استئناف طرابلس أجلت أكثر من مرة النظر في القضية الملفقة ضد اللواء الساعدي لأسباب مجهولة.

ويذكر أن ملف قضية الساعدي تم إخفائه في نهاية سنة 2014م بالتعمد من قبل النائب العام عبدالمنعم سويسي ولم يظهر هذا الملف حتي يومنا هذا.

كما أن عبدالمنعم سويسي قد أجبر بعض الشهود علي الشهادة زواً في أول أيام التحقيق مع الساعدي من عام 2014م، مؤكداً تعاونه بهذه التصرفات مع عائلة الرياني لتوريط الساعدي بأي ثمن.

وأكد الأخ خالد الزايدي 

محامي عائلة القائد الشهيد أن عائلة الرياني قد قبلت واستلمت الدية من عائلة الفاعل الحقيقي عام 2006م وقيمتها 80 الف دينار ليبي وقتها، وذلك بحضور اقاربهم وافراد من منطقتهم الا انهم نكروا ذلك لتوريط الساعدي لأسباب سياسية ومادية.

وأوضح الزايدي أن آمر معتقل الهضبة خالد الشريف القيادي في الجماعة الاسلامية الليبية المقاتلة، منع الشهود من الشهادة لصالح اللواء، بل وأجبرهم على الشهادة زور ضده، مضيفاً أن القضاة والمستشارين بالحكمة كانوا يذهبون لمجمع القضاء لتأتيهم سيارة خاصة مرسلة من خالد الشريف بها مقنعين لنقلهم لمقر المحاكمة داخل معتقل الهضبة.

وكشف المحامي أن بشير الرياني كان مريض بالقلب وكان مخمور يوم الواقعة، وانه توفى بعد نقله للمستشفى نتيجة ضرب باليد من شخص آخر معروف لدى النيابة وعائلة الرياني، موضحاً أن الساعدي تلقى خبر الوفاة كما تلقاه اهل الرياني فلم يكن يعلم بما حدث ولم يشهد الحدث أصلا.
avatar
محارب الجردان الخضر
عضو فعال
عضو فعال

ذكر
عدد المساهمات : 1195
نقاط : 2709
تاريخ التسجيل : 26/07/2013



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى